English

 

 

 

الصفحة الرئيسية

|

خدمات الموظفين

| الركن الإعلامي |

مكتبة الصور

|

المكاتب و المراكز الثقافية

|

أراء ومقترحات

|

خريطة الموقع

|

إتصل بنا

   
Untitled Document
 

رئيس القطاع يشارك في الاحتفالية المقامة للطلبة الحاصلين على المنحة الفنية الثانية بايطاليا

 

في ضوء ما تتميز به العلاقات المصرية الإيطالية من خصوصية وعمق وشراكة إستراتيجية لاسيما علي الصعيد العلمي والثقافي،واستمرارا للتعاون المثمر بين الجانبين من خلال المشروعات والاتفاقيات العلمية والتي يأتي في مقدمتها اتفاقية إنشاء الجامعة المصرية الإيطالية في 2009 والبروتوكول التنفيذي لإنشاء الجامعات المصرية الإيطالية في 2010والإعلان المشترك لعام 2009  بشأن تعزيز التعاون الثنائي في مجال التعليم فضلا عن الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الخاصة بفتح أقسام لتعلم اللغة الإيطالية بالجامعات المصرية والدرجات العلمية المشتركة بين البلدين، وغير ذلك من مشروعات تعاونية مشتركة قائمة ومستقبلية.   

شارك السيد الأستاذ الدكتور/جلال الدين الجميعي – وكيل أول وزارة التعليم العالي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات يوم الاثنين الموافق 3/9/2012 في الاحتفالية المقامة " للطلبة الحاصلين علي المنحة الفنية الثانية بإيطاليا" للعام الدراسي 2012/2013 ، والذي تم تنظيمه في مسرح دار الأوبرا بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا وتحت رعاية مؤسسة مصر الخير.

حيث أشار سيادته خلال كلمته التي ألقاها إلي الدور الفعال للشريك الإيطالي في التعاون مع مصر بشأن دعم التعليم الفني والتكنولوجي الذي تحتاج إليه كلا من مصر وإيطاليا نظرا لحاجة البلدين إلي تخريج العمالة المدربة الفنية القادرة علي التطوير واستيعاب العلوم الحديثة. وهو التعاون الذي يرمي إلي تحديث وتطوير التعليم الفني والتقني اللازم لخدمة المجتمع والنهوض به في ظل التحديات المجتمعية والإقليمية والاقتصادية التي تتطلب فكر متجدد وموائمة مستمرة مع كافة المستجدات التكنولوجية المتلاحقة. ومن ثم يصبح الهدف هو الوصول إلي تعليم تقني متميز قادر علي استيعاب مستجدات التقنيات وإعداد كوادر فنية متمكنة من أدوات التقنية الحديثة. وهو ما يستلزم الاستفادة من الخبرة الإيطالية في هذا المجال.   

كما وجه الدكتور/ جلال الجميعي الشكر إلي مؤسسة مصر الخير لمبادرتها الرائدة في هذا المجال والذي يأتي استكمالا للدور المتميز الذي تلعبه تلك المؤسسة في شأن بناء الكوادر العلمية وتنمية المهارات البحثية اللازمة لتنمية المجتمع، وكذلك قدم سيادته الشكر إلي جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا لاستضافتها لذلك الحدث الهام. متمنياً للعلاقات المصرية الإيطالية مزيد من التقدم والتطور.

 

 

 

JSP Page
 
الصفحة الرئيسية | خدمات الموظفين   | الركن الاعلامي | مكتبة الصور | المكاتب و المراكز الثقافية| أراء ومقترحات| خريطة الموقع | إتصل بنا
     لرؤية أفضل يرجي ضبط الشاشة علي 1024×768

أنت الزائر رقم